{ الفطرة السليمة .. الصحيحة .. فرقانٌ بين الحق والباطل ..

أشعرُ في عصري هذا وعمري هذا .. أن هناك تغيّرٌ هائلٌ في الحياة ..
أشعرُ أنه بودّي أن ألتقط العديد من الصور لأحتفظ بها جميلة .. فكلّ شيء يتغيّر ..
أشعرُ أن غيمةً سوداء نشرت رذاذاً غطّى الكون .. فبدأ كلّ شيْ يتغيّر ..
المبادئ تنجرف .. لكن تحت غطاء مبادئٍ جديدةٍ مختلقة ..
الدين يخفت بصيصه .. لكن تحت شعارات العقل الإنساني المنهك ..
و دياناتٌ جديدة تنادي بالروح والروحانية .. لوحدة العالم !
يدير الكونَ عصاباتٌ مخيفة .. تحركها المادة ولاشيء غيرها ..
كل شيء يبدو صعباً .. التربية مع أعاصير الحياة وأهازيج الفتن !
الحق والباطل أين الصحيح وأين الغثاء ..

كيف أعرف ؟!

يقول الأستاذ سيد قطب: (وبهذا يربط بين فطرة النفس البشرية وطبيعة هذا الدين،
وكلاهما من صنع الله، وكلاهما موافق لناموس الوجود، وكلاهما متناسق مع الآخرين
في طبيعته واتجاهه، والفطرة ثابتة والدين ثابت، فإذا انحرفت النفوس عن الفطرة لم يردها
إليها إلا هذا الدين المتناسق مع الفطرة، فطرة البشر وفطرة الوجود) في ظلال القرآن، سيد قطب، (5/2767).

الفطرة .. نعم .. الفطرة ، هي الحق الأبدي ما لم تطمسه التربية والمجتمع مع عمر الإنسان ..!

يقول ابن القيم رحمه الله: « والفطرة فطرتان: فطرة تتعلق بالقلب، وهي معرفة، الله ومحبته،
وإيثاره على ما سواه وفطرة عملية، وهي هذه الخصال (يعني المذكورة في حديث الفطرة خمس..)
فالأولى تزكي الروح، وتطهر القلب، والثانية تطهر البدن...».

التمسك بالفطرة يطهر القلب والبدن .. !

- الإنسان مفطور على أشياء كثيرة :
مفطور على حب الحياة، والتعلق بالبقاء، مفطور على العبودية بطبيعته ضعيف يحتاج إلى أن يتوجه إلى معبود يسد فقره
أيا كان هذا المعبود، سواء كان بحق أو بباطل.
مفطور على حب الوطن، وحب الأرض التي نشأ فيها.
ومن الفطرة أن كلا الجنسين الذكر والأنثى يميل إلى الآخر بطبيعته.
ومن الفطرة أن الإنسان يميل إلى التستر، وألا ينكشف أو يتعرى أمام الناس ..

و قد نصّ النبي على أن الفطرة خمس الختان والاستحداد وقص الشارب، وتقليم الأظفار، ونتف الآباط ..
والفطرة: الجبلة التي خلق الله الناس عليها وجبل طباعهم على فعلها ..
فهل سيجبُل الله الخلق أجمعين .. على شيءٍ والجمال أو الخير عكسه ؟

- الحياء فطرة ، وإن الحياء دين ،
والحياء أنواع .. و إن أحق من يُستحى منه الله تعالى ، قال النبي صلى الله عليه وسلم :((فالله أحق أن يُستحيا منه )) ..
الخلق كلهم بإمكانهم أن يطّلعوا على مظهرنا ..على جمال ردائنا وأشكالنا .. ولكن هل جعلنا الجمال للخلق ونسينا القلب ..
" إن الله لا ينظر إلى أجسادكم , ولا إلى صوركم , ولكن ينظر إلى قلوبكم "
والحياء والإيمان قرينان إذا رُفِعَ أحدهما رُفِعَ الآخر ..

~ وإذا سمى القلب سمت غاياته وأهدافه وكان الإيمان موضع تفكيره وجلّ اهتمامه .. ويهمّه أن يرفعه .. وأن لا يرى الله قلبه وهو خرِبٌ إيمانه ..!
فهل استحيينا من الله وقدرناه حق قدره ؟

- إذا عملتَ عملاً استحيت أن يراك الناس تعمله .. فاعلم أنه خاطئ !
وإذا عملته وشككت في صحته .. فارجع لأوّل مرةٍ عملت فيها العمل "قبل أن تستمرأه" وانظر ما ردة فعلكَ وقلبك ؟
فذاك أقرب لفطرتك !

فـ قِس أيّاً من فطرتك خدشته الحياة ..!



اللهم زيّنا بزينة الإيمان واجعلنا هداةً مهتدين ..
بُثين

11 التعليقات:

غير معرف يقول...

آآخ يابثين !
طرقتِ الوتر الحساس في قلوبنا !
كل شئ يتغير في دنيانا هذه .. كل دقيقة !

فلنمسك قلوينا بقوة ولنقبض على ديننا في هذا الزمن الحرج .. كالقابض على الجمر !

حتى يقضي الله بالحق ..

سلمت يمينك ..
سلم قلبك الغض الطاهر ..

هند~

يسرى يقول...

"إذا عملتَ عملاً استحيت أن يراك الناس تعمله .. فاعلم أنه خاطئ !
وإذا عملته وشككت في صحته .. فارجع لأوّل مرةٍ عملت فيها العمل "قبل أن تستمرأه" وانظر ما ردة فعلكَ وقلبك ؟
فذاك أقرب لفطرتك !

"

مقايس دقيق إذا صدق الإنسان مع نفسه ومع ربه
(الإثم ما حاكا في نفسك وكرهت أن يطلع عليه الناس
)
ربي ارزقنا نفوسا صادقة و قلوبا نقية
شكرا لهذه المدونة الثرية حقاً تجدد الروح ولنا مع كلماتك وقفات
حفظك الله لنا يا أغلى الصحب

Toot يقول...

"وَهَدَيْنَاهُ النَّجْدَيْنِ "



"وَنَفْسٍ وَمَا سَوَّاهَا ، فَأَلْهَمَهَا فُجُورَهَا وَتَقْوَاهَا
قَدْ أَفْلَحَ مَن زَكَّاهَا ، وَقَدْ خَابَ مَن دَسَّاهَا "



.. أضيف على الأشياء اللي تخليني أعرف اللي اسويه صح ولا لا
أسأل نفسي .. هل هالشي بيقربني من الله ولا بيبعدني عنه



بثون
سلم حرفكِ

أفنان بنت عبد العزيز يقول...

~ وإذا سمى القلب سمت غاياته وأهدافه وكان الإيمان موضع تفكيره وجلّ اهتمامه .. ويهمّه أن يرفعه .. وأن لا يرى الله قلبه وهو خرِبٌ إيمانه ..!
فهل استحيينا من الله وقدرناه حق قدره ؟



عقلٌ ناضجٌ يا بُثين ،

buthain يقول...

هند ، يسرى ، فطوم :

أنرتم يا أحباب ~

buthain يقول...

أفنان
حياك الله ..

سعيدةٌ بمرورك ..

أنفاس الرحيل يقول...

وكل مولود يولد على الفطرة ..!

ولكن مع السنين تجتمع تراكمات الحياة وزخرفها فتغطي هذه الفطرة لكن لاتمحوها ، لذا نحن بحاجة إلى تطهير أنفسنا من تلك التراكمات دوما حتى تظهر فطرتنا السليمة وتنجو من تلك الشوائب !


جميل يا بثين
أحب الحرف وصاحبته ()

غير معرف يقول...

رائع ما سطرتيه
صادق كل حرف
مؤثر حد الألم

بورك قلمك غاليتي
هذه ليست مدونة هذه بستان جميل
اينما حللت فيه حللت في نزهة

تصميم واحرف وروح

مرتادة

buthain يقول...

أنفاس الرحيل :

وصاحبته تحبك أكثر ()~


مرتادة :
حيّاك دائماً ، أسعد بك ..!

إيمان يقول...

( الحياء فطرة ، وإن الحياء دين )
وقد يشقي الإنسان نفسه فيقلب فطرته ...
عندها فقط تنقلب موازينه ..

بثين
عندما نتعلق بالجاذبية الأرضية ونهوي بشهواتنا نحو التراب عندها .. سننسى نفخة علوية أرادها الله لنا ..
هو قرار أن تتجه نحو الأسفل أو تحلق نحو السماء


...........
أدام الله حرفا نحبه ، انت صاحبته

إشراااقة يقول...

حقيقة ...

من أجمل ما قرأت

زادك ربي نوراً ~

إرسال تعليق

حرفك ينير صفحتي ، شكراً لك ~